انهيار الماركسية السوفياتية – محمد سيد رصاص

يقوم هذا الكتاب على استنتاج مركزي، يتمثل في أن البنية السياسية لدولة عظمى لا يمكن أن تنهار نتيجة لمؤامرة خارجية أو لمجموعة من الأخطاء في التطبيق، أو بسبب اختلال التوازن الدولي، بل لكون البنية الاقتصادية – الاجتماعية – الثقافية للدولة قد أصبحت أكثر تقدماً وتطوراً من البنية السياسية – الدولاتية، حتى ولو كانت الأخيرة، بعد ثورة اجتماعية معينة، هي التي أنشأت تلك البنية الاقتصادية – الاجتماعية – الثقافية، في مرحلة تاريخية محددة.

وإذا كان العامل الدولي يلعب دوراً “ما” في هذا الانهيار، فهذا لا يتم إلا في اللحظة التي يتلاقى فيها مع اتجاه هاتين البنيتين إلى حالة التصادم والتناقض.

لقراءة الكتاب اضغط هنا